منتدى كنيسة السيدة العذراء والقديس بولس الرسول

أهلا بك فى منتدى
كنيسة السيدة العذراء والقديس بولس الرسول
يسعدنا أن تقوم بالتسجيل او الدخول إذا رغبت بالمشاركة فى المنتدى

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» نسخة "Windows 8 Pro VL Untouched" للنواتين مع التفعيل بتقسيمات متعددة وعلى أكثر من سيرفر
الأربعاء 14 نوفمبر 2012, 10:53 am من طرف jesus light

» النسخة النهائية من الاوفيس المنتظر Microsoft Office Professional Plus 2013 15.0.4420.1017 Final
الأربعاء 07 نوفمبر 2012, 10:32 am من طرف jesus light

» قداس القرعة الهيكلية من الكاتدرائية المرقسية
الإثنين 05 نوفمبر 2012, 11:39 pm من طرف jesus light

» قداس القرعة الهيكلية من الكاتدرائية المرقسية
الإثنين 05 نوفمبر 2012, 11:37 pm من طرف jesus light

» سلسلة حلقات المغامرون الصغار 13 حلقه كامله
الأحد 07 أكتوبر 2012, 4:23 pm من طرف jesus light

» AutoPlay Media Studio 8.0.7.0►●• الإصــداآار الأخــير مع السريال
الأحد 23 سبتمبر 2012, 11:42 am من طرف jesus light

» فيلم القداس التعليمى - ابونا دواود لمعى - للاطفال
الأربعاء 19 سبتمبر 2012, 1:46 pm من طرف jesus light

» موسوعة تفسير الكنسية الارثوذوكسية كل العهد الجديد، وبعض أسفار العهد القديم
الإثنين 10 سبتمبر 2012, 9:08 am من طرف jesus light

» كتاب الدسقولية - تعاليم الرسل تعريب القمص : مرقس داؤود
الإثنين 10 سبتمبر 2012, 9:05 am من طرف jesus light


    ديماس اللص وديماس الخادم

    شاطر
    avatar
    jesus light
    Administrator

    عدد المساهمات : 406
    تاريخ التسجيل : 27/09/2010
    العمر : 32

    ديماس اللص وديماس الخادم

    مُساهمة من طرف jesus light في الثلاثاء 05 أكتوبر 2010, 4:45 pm

    ديماس اللص مغتصب الملكوت

    + ديماس اللص مغتصب الملكوت هو الذى صلبوه مع الرب يسوع المسيح ، واللص اليسار هو جستاس أماخوس .

    + ديماس على صليبه بدأ مع زميله جستاس يُجدف على المسيح ، ولكنه لما رأى المسيح معلقاً على الأقرانيون ، صليب الجلجثة ، عمل فيه الروح القدس ، وأعلن له قلبياً أن يسوع هو " المسيا " ، المسيح حمل الله مُخلص العالم . وحقاً " ملكوت الله .... يُغصب والغاصبون يختطفونه " ( مت 11 : 12 ) .

    + ديماس كانت توبته عجيبة ، فهو يعتبر من أصحاب الساعة الحادية عشر ، إعترف بخطاياه وهو على الصليب قائلاً : " أما نحن فبعدل لأننا ننال إستحقاق ما فعلنا " ( لو 23 : 39 – 42 ) .

    + ديماس إعترف بأن المسيح قدوس وبار ، بلا خطية قائلاُ لزميله غير المؤمن : " وأما هذا فلم يفعل شيئاً ليس فى محله " ( لو 23 : 41 ) .

    + ديماس إعترف بمجد المسيح الملك قائلاً : " متى جئت فى ملكوتك " ( لو 23 : 42 ).

    + ديماس تضرع ليذكره الرب عند مجيئه الثانى فقال : " أذكرنى يارب متى جئت فى ملكوتك " .

    + ديماس وجه زميله جستاس للتوبة بسرعة قبل موته قائلاً : " أو لا أنت لا تخاف الله إذ أنت تحت هذا الحكم بعينه " ( لو 23 : 40 ) .

    + نال ديماس اللص التائب إستجابة سريعة ، إذ قال له الرب : " الحق أقول لك أنك اليوم تكون معى فى الفردوس " ( لو 23 : 43 ) .

    + ونقول فى تذكار اللص ديماس بعد صلاة الساعة السادسة يوم الجمعة العظيمة : " من أجل أعمالك أيها اللص عُلقت على الصليب كالمذنبين وبإيمانك إستحقيت النعمة والفرح وملكوت السموات وفردوس النعيم ... طوباك ...... " .


    ديماس الخادم فاقد الملكوت


    هنا ديماس آخر ذكره معلمنا القديس بولس الرسول ثلاث مرات فى ثلاث رسائل :

    أولاً : ذكره الرسول فى رسالته إلى فليمون قائلاً : " يسلم عليك ...... وديماس ولوقا العاملين معى " ( فليمون 24 ) .

    كان ديماس متقدماً فى خدمته على القديس لوقا ، وكان يعمل ضمن مجموعة رائعة من خدام الله الأمناء ، ضمت أبفراس والقديس مرقس وأرسترخس والقديس لوقا وأنسيمس .

    + ولكن لماذا ترك ديماس الخادم خدمته ؟

    ثانياً : بعد ذلك ذكره القديس بولس الرسول فى رسالته إلى كولوسىقائلاً :يسلم عليكم لوقا الطبيب الحبيب وديماس " ( كو 4 : 14 ) ، لا حظوا – أيها الأحباء – بعد أن ذكره أولاً وكان متقدماً على غيره ، نراه هنا أنه فى مركز متأخر !! .

    + ولكن ما سبب هذا الرجوع والتأخر ، هل دخل الفتور قلب ديماس ؟! .

    ثالثاً : ذكره القديس بولس فى رسالته الأخيرة ، تيموثاوس الثانية – وكان وقتها فى سجن روما – قبل استشهاده قائلاً : " ديماس قد تركنى إذ أحب العالم الحاضر وذهب إلى تسالونيكى .... لوقا وحده معى " ( 2 تى 4 : 9 ) ، وحقاً ، هو ترك الخدمة بسبب محبة " العالم الحاضر " .

    + كانت خطوات إنحدار ديماس الخادم هى : عدم مثابرته فى الحياة الروحية ، ومحبة العالم دخلت قلبه ، ترك عِشرة القديسين ، وذهب إلى تسالونيكى فى اليونان ، فهو ذهب لمتاجرها وليس لكنائسها ، وهناك أندمج مع الوثنيين وليس مع المؤمنين ، فضاع منه الملكوت !!! .

    + فلنأخذ الدرس والعبرة ، من ديماس اللص سارق الملكوت ، وديماس الخادم فاقد الملكوت .



    التوقيع--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 19 أكتوبر 2017, 3:28 pm