منتدى كنيسة السيدة العذراء والقديس بولس الرسول

أهلا بك فى منتدى
كنيسة السيدة العذراء والقديس بولس الرسول
يسعدنا أن تقوم بالتسجيل او الدخول إذا رغبت بالمشاركة فى المنتدى

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» نسخة "Windows 8 Pro VL Untouched" للنواتين مع التفعيل بتقسيمات متعددة وعلى أكثر من سيرفر
الأربعاء 14 نوفمبر 2012, 10:53 am من طرف jesus light

» النسخة النهائية من الاوفيس المنتظر Microsoft Office Professional Plus 2013 15.0.4420.1017 Final
الأربعاء 07 نوفمبر 2012, 10:32 am من طرف jesus light

» قداس القرعة الهيكلية من الكاتدرائية المرقسية
الإثنين 05 نوفمبر 2012, 11:39 pm من طرف jesus light

» قداس القرعة الهيكلية من الكاتدرائية المرقسية
الإثنين 05 نوفمبر 2012, 11:37 pm من طرف jesus light

» سلسلة حلقات المغامرون الصغار 13 حلقه كامله
الأحد 07 أكتوبر 2012, 4:23 pm من طرف jesus light

» AutoPlay Media Studio 8.0.7.0►●• الإصــداآار الأخــير مع السريال
الأحد 23 سبتمبر 2012, 11:42 am من طرف jesus light

» فيلم القداس التعليمى - ابونا دواود لمعى - للاطفال
الأربعاء 19 سبتمبر 2012, 1:46 pm من طرف jesus light

» موسوعة تفسير الكنسية الارثوذوكسية كل العهد الجديد، وبعض أسفار العهد القديم
الإثنين 10 سبتمبر 2012, 9:08 am من طرف jesus light

» كتاب الدسقولية - تعاليم الرسل تعريب القمص : مرقس داؤود
الإثنين 10 سبتمبر 2012, 9:05 am من طرف jesus light


    مقالة بعنوان ( مرة أخرى الأمتحانات ) نيافة الحبر الجليل الأنبا مكاريوس

    شاطر
    avatar
    jesus light
    Administrator

    عدد المساهمات : 406
    تاريخ التسجيل : 27/09/2010
    العمر : 33

    مقالة بعنوان ( مرة أخرى الأمتحانات ) نيافة الحبر الجليل الأنبا مكاريوس

    مُساهمة من طرف jesus light في الأربعاء 15 يونيو 2011, 1:16 am


    مرة اخري الامتحانات

    تنشط حركة الطلبة والطالبات نحو الكنيسة في مثل هذه الأيام، مستدرين عطف الله
    ومراحمه متوسلين إليه أن يتغاضى عن سابق تراخيهم، مع وعود سخية بمراعاة ذلك
    مستقبلاً !! سواء الاجتهاد في الاستذكار أو الاحتفاظ بعلاقة أفضل معه، بغض النظر عن الظروف الراهنة التي أيقظت هذا الضمير من غفلته. أماّ الله فيستجيب في جميع الأوقات مهما كان الدافع فهو يحب لنا الخير ويحب أن نلجأ ليه هو. ويقول مار اسحق أن الضغطات النفسية ُتعد من بين الأسباب التي تجعل النفس تعود متخشعة إلى الله شاعرة بضعفها واحتياجا الشديد له.
    الامتحانات
    تذكرنا بيوم الدينونة وكيف سيكون يوماً عصيباً على البعض بينما سيكون
    يوماً مفرحاً لآخرين، فكلّ من عمل بجد ونشاط في أيام غربته ازداد فرحه كلما
    أخذ اليوم في المغيب، بل ويتعجل الرحيل حيث الأبدية السعيدة، بعكس الكسول الذي يرتجف كلما اقترب يوم الامتحان فكم بالأحرى عند حلوله. غير أن مشاكل الدراسة والامتحانات والنتائج لها حلول ولكن الأمر مختلف بالنسبة للأبدية. لذلك فإنه من الجميل حقاً أن يختتم الكتاب المقدس أسفاره بسفر الرؤيا، حيث الفرح الدائم مع المسيح الذي خرج غالباً ولكي يغلب.


    التوقيع--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 22 سبتمبر 2018, 2:10 pm