منتدى كنيسة السيدة العذراء والقديس بولس الرسول

أهلا بك فى منتدى
كنيسة السيدة العذراء والقديس بولس الرسول
يسعدنا أن تقوم بالتسجيل او الدخول إذا رغبت بالمشاركة فى المنتدى

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» نسخة "Windows 8 Pro VL Untouched" للنواتين مع التفعيل بتقسيمات متعددة وعلى أكثر من سيرفر
الأربعاء 14 نوفمبر 2012, 10:53 am من طرف jesus light

» النسخة النهائية من الاوفيس المنتظر Microsoft Office Professional Plus 2013 15.0.4420.1017 Final
الأربعاء 07 نوفمبر 2012, 10:32 am من طرف jesus light

» قداس القرعة الهيكلية من الكاتدرائية المرقسية
الإثنين 05 نوفمبر 2012, 11:39 pm من طرف jesus light

» قداس القرعة الهيكلية من الكاتدرائية المرقسية
الإثنين 05 نوفمبر 2012, 11:37 pm من طرف jesus light

» سلسلة حلقات المغامرون الصغار 13 حلقه كامله
الأحد 07 أكتوبر 2012, 4:23 pm من طرف jesus light

» AutoPlay Media Studio 8.0.7.0►●• الإصــداآار الأخــير مع السريال
الأحد 23 سبتمبر 2012, 11:42 am من طرف jesus light

» فيلم القداس التعليمى - ابونا دواود لمعى - للاطفال
الأربعاء 19 سبتمبر 2012, 1:46 pm من طرف jesus light

» موسوعة تفسير الكنسية الارثوذوكسية كل العهد الجديد، وبعض أسفار العهد القديم
الإثنين 10 سبتمبر 2012, 9:08 am من طرف jesus light

» كتاب الدسقولية - تعاليم الرسل تعريب القمص : مرقس داؤود
الإثنين 10 سبتمبر 2012, 9:05 am من طرف jesus light


    ( الشـــــــر والأشـــــــرار ) أبونا أنجيلوس جرجس

    شاطر
    avatar
    jesus light
    Administrator

    عدد المساهمات : 406
    تاريخ التسجيل : 27/09/2010
    العمر : 32

    ( الشـــــــر والأشـــــــرار ) أبونا أنجيلوس جرجس

    مُساهمة من طرف jesus light في الجمعة 22 أكتوبر 2010, 10:35 pm

    الشر والأشرار : [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    الشـــــــر والأشـــــــرار

    + (تث 11:30) :" انظر إني قد جعلت اليوم بين يديك الحياة والخير والموت والشر وان زاغ قلبك ولم تسمع وملت وسجدت لألهه أخرى وعبدتها تهلكون وقد أشهدت عليكم اليوم السماء والأرض بأني قد جعلته بين أيديكم الحياة والموت البركة واللعنة ، فاختر الحياة لكي تحيا أنت وذريتك"
    المسيحية ترفض بان تكون هناك ثنائية فلسفية بين الخير والشر
    الشر ليس أزلي ولا أبدى، الله لم يخلق شر .
    الشيطان هو الذي أعطى للشر بدايته فيه (أش 14) وجعل كل من يسمع له وينجذب له أشرار .
    + القديس ساروفيم ساروفيسكى يقول عن الشياطين:"انهم شنيعون، إن رفضهم الواعي للنعمة الإلهية قد حولهم إلى ملائكة الظلام، والى اشمئزاز لا يمكن تخيله .فالأقل منهم يمكنه أن يدمر الأرض .لذلك فهم يسعون لتدمير الخليقة من الداخل بتحويل الحرية البشرية باتجاه الشر " .
    +الأنبا انطونيوس يقول عنهم:" الشياطين غير منظورين ويعملون داخلياً من خلال الأفكار، وبقدر ما يتوافق الإنسان مع هذه الأفكار بقدر ما يخضع لهم . ولابد من التميز بين الحركات الطبيعية في الجسد والنفس، وبين حركات الشياطين . فهذه معروفة بتشويشها أفكار الإنسان، وليست كل حروب الشياطين من اجل الغواية الحسية بل وان أعظمهم خطراً إنما يكمن في محاولاتهم إشعال العداوات والتضاد بين الناس وبعضهم البعض ليخلقوا الانقسام "
    * شيطان : شطن (بالعبرية ) مقاوم معاند .
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]لوسيفر : زهرة بنت الصبح
    "كيف سقطت من السماء يا زهرة بنت الصبح كيف قطعت إلى الأرض يا قاهر الأمم وأنت قلت في قلبك اصعد إلى السموات، ارفع كرسى فوق كواكب الله واجلس على جبل الاجتماع في أقاصي الشمال اصعد فوق مرتفعات السحابأصير مثل العلي لكنك انحدرت إلي الهاوية إلي اسافل الجب" (أش 12:14 )
    وفي سفر الرؤيا يقول ماريوحنا:
    " وحدث حرب في السماء ميخائيل وملائكته حاربوا التنين وحارب التنين وملائكته .ولم يعودوا فلم يوجد مكانهم بعد ذلك في السماء فطرح التنين العظيم الحية القديمة المدعو إبليس والشيطان الذي يضل العالم كله طرح إلى الأرض وطرحت معه ملائكته "(رؤ7:12)
    رئيس الشياطين كانت لـه ولملائكته قوة روحية جبارة وحينما سقط تحولت إلى قوة شر .
    " الشيطان نفسه يغير شكله إلى شبه ملاك نور "(1 كو 14:11)
    "يجول ملتمسا من يبتلعه "(1بط 8:5)
    وضع لـه توابع ووسطاء يقدمون لـه العبادة . كما قال بولس الرسول لعليم الساحر"يا ابن إبليس يا عدو كل بر ألا تزال تفسد سبل الله المستقيمة "(أع 10:13)
    * نتائــــــج الشـــر :
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]1) العـــــرى :
    فالشر احتيال والعرى هو الشر اى الاحتيال على صورة الخليقة الحقيقية .
    2) المشقة والخلل في طبيعة الإنسان والأرض :
    3) فقدان الوجود أمام الله :
    اخرج الرب الإله الإنسان من الجنة
    * نتائــــــج الخطيـة :ورثت طبيعة خاضعة للفساد ضعيفة مشتتة بين عالم الظلمة مشوهة-حرية مفقودة خاضع للموت الجسدي . وهذا كله ليس حسب ما خلقه الله .
    لم نشارك أدم الخطية ولكننا نشاركه نتائج الخطية الموت لذلك نحن نموت .
    جاء السيد المسيح كي يعلن حالة البر والخير، ولكننا لم نعلن عن حياتنا في النور نعلن ضمنياً حياتنا المظلمة . فاتحادنا في جسد المسيح تحل كل صورة الشر .
    * الشـــر : هو الخلل الذي يحدث في الطبيعة التي يخلقها الله
    * الشـــر : هو نتيجة وسبب للفوضى والانقسام والاضطراب .
    * الخـــير : هو الحدود التي لا تسمح بالشر أن يسيطر ويضع ضده الفوضى الإنسانية . ومن هنا جاءت الوصية التي تسمى الشريعة ، والشريعة هي الحدود .
    * الشــــر : هو عدم الخير لذلك الشر له صفة نسبية .
    لذلك إمكانية الخير والشر قائمتان في ذات الوقت ، والإنسان والإرادة هي التي تحدد صورة الخير وصورة والشر عمليا .
    محور الخير هو الحب (1يو 1:) وأقوى أنواع الحب هو محبة المسيئين(مت 5، 6) . المحبة لا تنظر إلى قيمة المحبوب ولكنها تعطى الحب لأنه خير . هكذا تكون الكراهية هي محور الشر ..
    * الشـــــر : هو قصد ونية السوء . هو إرادة داخلية حتى وان ظهرت في صورة غير ذلك .الشر يهدم والخير يبنى .
    مشكلة الشر هي الحرية فلا يوجد شر للحيوان لأنه ليس حراً فالإنسان هو الذي يختار صورته وتصرفاته ونزعاته . فالحرية الحقيقية هي حرية المحبة واختيار الشر هو اختيار البغض .
    * الشـــــر : ليس طبيعة ولكنه حالة . أنا اجعله موجودا حينما أوافقه وأخفيه حينما ارفضه . الحرية الكاملة لا تتردد بين الخير والشر .
    الغواية ليست دائما تأتى بصورة الشر ولكنها قد تظهر في ثوب البر والحق .
    * انتشــار الشـر:
    مع كل مولود فيه روح يحاول إبليس أن يجعله مجندا له حتى يعلن لله أن الشر هو قانون الخليقة ويصبح هو سيدا على كل خليقة الله .
    - " قلب الشرير يخرج شرا "(لو 45:6)
    - " فم الأشرار ينبع شرورا "(أم 28:15)
    - " نفس الشرير تشتهى الشر "( أم 10:21)
    - " الشرير يعلق بعمل يديه "(مز16:9)
    * الأشـــــــــرار :
    من قلوب الناس تخرج الأفكار الشريرة ، زنى، فسق،قتل، سرقة ،طمع ،خبث ،مكر، عهارة، عين شريرة ،تجديف، كبرياء، جهل فجميع الشرور تخرج من الداخل وتنجس الإنسان (مر 21:7)
    (رو1: 29-31) " مملوءين من كل اثم وزنا وشر وطمع وخبث مشحونين حسداً وقتالاً وخصاماً ومكراً وسوءاً نمامين مفترين مبغضين لله ثالبين متعظمين مدعين مبتدعين شروراً غير طائعين للوالدين بلا فهم ولا عهد ولا حنو ولا رضى ولارحمة "
    "الكل زاغوا وفسدوا معاً ليس من يعمل صلاحاً ولا واحد "( رو 12:3)
    + يوحنا الدمشقي:"لماذا خلق الله الكون مع علمه ان الشر سوف يحدث فيه ؟ لأنه لو كان الله قد امتنع عن خلق الكون والإنسان بسبب ما سيحدث فيها لكان اظهر انه اضعف من الشر
    * الأبــــــــــــرار :
    + انهم مثل الحنطة والزوان(مت 13: 10-41).
    الحياة الروحية في صراع مستمر مع الشر .
    + تـــرتليــان : "لقد قدم الله فرصة للصراع حيث كان لا يمكن للإنسان أن يحطم عدوه الشيطان بنفس الحرية التي بها استسلم له . وهكذا أيضا يصير الإنسان مستحقا لنوال خلاصه بالنصرة ويصير في نفس الوقت للشيطان عقوبة اشد بالرغم من نوال الإنسان نصرة بذلك الذي سبق فأضره وفى نفس ا لوقت يظهر صلاح الله بصورة اعظم حيث ينتقل الإنسان بعد حياته الحالية إلى فردوس مجيد مع حقه في جنى شجرة الحياة "

    لا تدخل مع الشر في شركة بل اذهب واجعل الله يحارب
    لا تدخل مع الأشرار في كلمات وعتاب وحديث لان إبليس يريدك أن تفعل هذا حتى تنزل إلى هذا المستوى بل تكلم مع الله فقط .
    اغلق أبواب الشر وقدم الخير . لا تجازى شر بشر .
    " من يغلب فسأعطيه أن يأكل من شجرة الحياة التي في وسط فردوس الله كن أمينا إلى الموت فسأعطيك إكليل الحياة من يغلب فسأعطيه أن يأكل من المن المخفي تمسك بما عندك لئلا يأخذ أحد إكليلك من يغلب فسأعطيه أن يجلس معي في عرشي كما غلبت أنا أيضا وجلست مع ابى في عرشه "(رؤ 7:2 ،رؤ10،17،11:3)


    التوقيع--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 18 ديسمبر 2017, 3:35 pm