منتدى كنيسة السيدة العذراء والقديس بولس الرسول

أهلا بك فى منتدى
كنيسة السيدة العذراء والقديس بولس الرسول
يسعدنا أن تقوم بالتسجيل او الدخول إذا رغبت بالمشاركة فى المنتدى

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» نسخة "Windows 8 Pro VL Untouched" للنواتين مع التفعيل بتقسيمات متعددة وعلى أكثر من سيرفر
الأربعاء 14 نوفمبر 2012, 10:53 am من طرف jesus light

» النسخة النهائية من الاوفيس المنتظر Microsoft Office Professional Plus 2013 15.0.4420.1017 Final
الأربعاء 07 نوفمبر 2012, 10:32 am من طرف jesus light

» قداس القرعة الهيكلية من الكاتدرائية المرقسية
الإثنين 05 نوفمبر 2012, 11:39 pm من طرف jesus light

» قداس القرعة الهيكلية من الكاتدرائية المرقسية
الإثنين 05 نوفمبر 2012, 11:37 pm من طرف jesus light

» سلسلة حلقات المغامرون الصغار 13 حلقه كامله
الأحد 07 أكتوبر 2012, 4:23 pm من طرف jesus light

» AutoPlay Media Studio 8.0.7.0►●• الإصــداآار الأخــير مع السريال
الأحد 23 سبتمبر 2012, 11:42 am من طرف jesus light

» فيلم القداس التعليمى - ابونا دواود لمعى - للاطفال
الأربعاء 19 سبتمبر 2012, 1:46 pm من طرف jesus light

» موسوعة تفسير الكنسية الارثوذوكسية كل العهد الجديد، وبعض أسفار العهد القديم
الإثنين 10 سبتمبر 2012, 9:08 am من طرف jesus light

» كتاب الدسقولية - تعاليم الرسل تعريب القمص : مرقس داؤود
الإثنين 10 سبتمبر 2012, 9:05 am من طرف jesus light


    اين ذهب الحب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    شاطر
    avatar
    jesus light
    Administrator

    عدد المساهمات : 406
    تاريخ التسجيل : 27/09/2010
    العمر : 32

    اين ذهب الحب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    مُساهمة من طرف jesus light في الجمعة 15 أكتوبر 2010, 5:29 pm



    أين ذهب الحب ؟
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    الآن .. وعندما نتحدث عن الحب .. هل يجب أن نبدأ بكلمة " كان " ؟

    كان الحب إحساسا ً جميلا ً
    كان الحب طائرا ً أخضر
    كان الحب حلما ً ملوّنا ً
    كان الحب قدرا ً عظيما ً
    كان الحب عاطفة مشتعلة
    كان الحب واحة أمان
    كان الحب شاطئا ًدافئا ً
    كان الحب اجتياحا ً واحتياجاً


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    هكذا كان الحب في زمانهم
    فكيف أصبح الآن ؟
    وماهي ملامح الحب في زماننا هذا؟
    فحكاياتنا لاتشبه حكاياتهم
    وأحلامنا لا تشبه أحلامهم
    وطموحنا لا يشبه طموحهم
    وأحزاننا لا تشبه أحزانهم
    وذنوبنا لاتشبه ذنوبهم
    فزمانهم كان زمن الحلم
    الحلم الجميل والإحساس النقي
    وزماننا زمن الحرب والرعب
    والهزيمة بلا حدودو


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    وقنابلهم لاتدمر أوطاننا فقط
    إنها تدمر حتى الإحساس فينا
    فالرعب
    والقلق
    والضعف
    والشعور بالانكسار
    والصمت المقيت
    كلها أحاسيس تتسرب إلينا على غفلة منا
    وتنشر سمومها في أحاسيسنا الجميلة


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    أصبحنا أبناء الخوف
    و أصبح الخوف هو الإحساس
    الأقوى و الأوضح لنا
    فنحن نخاف أن نحبهم
    ونخاف أن لانصل إليهم بعد الحب
    ونخاف أن نفقدهم بعد أن نصل
    ونخاف من الفراق
    ونخاف من الغدر
    ونخاف من الضياع
    ونخاف من الفراغ
    ونخاف من لحظة نفقد فيها
    كل إحساس فينا .. حتى الخوف


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    كان الحب في زمانهم مفاجأة جميلة
    قد تفاجئهم في كل لحظة من لحظات عمرهم
    وقد يضّـحون بما تبقى من العمر
    من أجل تكرار هذه المفاجأة وهذا الإحساس
    ولديهم قدرة خارقة على الوفاء لأحاسيسهم
    ويتمسكون بأحلامهم كالطوق الأخير للنجاة


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    ومع الأيام ، بدأت أضواء
    المفاجأة تخفت وتنطفىء
    فتحول الحب في زماننا إلى
    قرار مسبق
    وتطفل الاختيار على مشاعرنا
    فأصبحنا نحب بعد الاختيار
    ونحلم بعد القرار
    ونغيّر الاختيار بتغير الظروف
    ونتراجع عن القرار بتراجع الأسباب


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    هذه ليست نظرة متشائمة إلى
    الحب والعلاقات الإنسانية
    لكنها واقع يحيط بنا ويلاحقنا كالظل
    واقع أصبح من الصعب تجاهله
    ومن الغباء إخفاؤه أو تجميله
    أو إخفاء عيوبه


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    لكن..
    هناك حالات استثنائية
    ومن الظلم إدراجها في دائرة
    الحب المسبب
    فمازال هناك مـَن يحب من أجل
    الحب فقط
    ومازال هناك مـَن يحلم بصدق
    ويصنع له في الحلم عالما ً خاصا ً به
    ومازال هناك مـَن يخلص
    لإحساسه و أحلامه
    ومازال هناك مـَن يؤلمه الفراق
    وينحت فيه الغياب
    لكن ، للأسف
    هؤلاء أصبحوا قلّة .. بل ندرة ..
    وربما انقرضوا قريبا ً


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    سؤال أخير :
    أين ذهب الحب؟
    هل مات؟
    ومـَن قـَتل الحب؟ ولماذا؟
    وكيف؟ وأين؟
    أم أنه مازال على قيد الحياة
    يختبىء في قلوب أولئك
    الأنقياء الذين مازالوا
    يدركون القيمة الحقيقة للحب؟


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    وقبل أن يـُرعبنا الصباح
    يا أنت الذي أصبح أنا
    أيها القادم من زمن الحب
    حاملا ً في يديك باقة ورد
    وفي قلبك مدينة شامخة من الأحاسيس
    تقف تحت نافذتي
    تغني لي مواويل الشوق والعشق
    ترسم لي عصافير الأمل
    تـُظللني بأشجار الأمان
    تمنحني ما لم يمنحه رجل لامرأة
    فوق هذه الأرض
    قل لي:
    في مثل هذا الزمان.. مـَن مثلك أنت


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    وبعد أن أرعبنا الصباح
    لاتسيؤا الظن في الحب
    لاتفقدوا ثقتكم الجميلة به
    تفقّدوا وجهه الحقيقي
    الحبابحثوا عنه إن تأخر
    اسألوا عنه إن غاب
    حتما ً ستجدونه .. فلا شيء
    يـُبيد
    [/size][/center]


    التوقيع--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 18 ديسمبر 2017, 3:49 pm